×

الإيمان لابن أبي شيبة 235 بطاقة الكتاب

[الجزء1]

ما ذكر في الإيمان

مثل المؤمن كمثل الخامة من الزرع تفيئها الريح تصرعها مرة

83 - حَدَّثَنَا ابْنُ نُمَيْرٍ ، نا زَكَرِيَّا ، عَنْ سَعْدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ ، حَدَّثَنِي ابْنُ كَعْبِ بْنِ مَالِكٍ ، عَنْ أَبِيهِ كَعْبٍ ، قَالَ Y قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ Y " مَثَلُ الْمُؤْمِنِ كَمَثَلِ الْخَامَةِ (1) مِنَ الزَّرْعِ تُفِيئُهَا (2) الرِّيحُ ، تَصْرَعُهَا مَرَّةً وَتَعْدِلُهَا أُخْرَى حَتَّى تَهِيجَ ، وَمَثَلُ الْكَافِرِ كَمَثَلِ الأَرْزَةِ (3) الْمُجَذَّبَةِ عَلَى أَصْلِهَا ، لا يُفِيئُهَا (4) شَيْءٌ ، حَتَّى يَكُونَ انْجِعَافُهَا (5) مَرَّةً وَاحِدَةً "
__________
(1) الخامة Y الغضة اللينة من النبات
(2) تفيئه Y تحركه وتميله
(3) الأرزة Y واحدة الأرز وهو شجر عظيم ، قيل هو الصنوبر
(4) يفيئها Y يحركها ويردها
(5) الانجعاف Y الانقلاع

(الصفحة : 86)




المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر