×

درج الدرر في تفسير الآي والسور ط الحكمة بطاقة الكتاب

[الجزء4]

سورة الحديد

سورة الحديد

الآية، وقيل: هي الطريقة الواحدة من خير أو شر لا يعينها في معنى قوله {وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ (118) إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ} [هود: 118 , 119].
{مَاءً غَدَقًا} كبيرًا واسعًا (¬1)، وهو عبارة عن المال وحسن الحال.
{عَذَابًا صَعَدًا} شاقًا أحدُّ من الصعود وهي العقبة.
{الْمَسَاجِدَ} بيوت الله، وقيل: أعضاء السجود.
و {لِبَدًا} متلبدين، وذلك من اجتماعهم وازدحامهم، حتى غاية للغيبة إن شاء الله.
{فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا} لا يطلع على حقيقة غيبه باليقين أحدًا؛ لأن الكهنة يزيدون وينقصون، وأصحاب الفراسة يخطئون ويصيبون.
{إِلَّا مَنِ ارْتَضَى} إلا أحدًا ارتضاه لرسالته فإنه تعالى يسلكه، {رَصَدًا} من الملائكة يرصدون الشياطين {مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ} كيلا يلبسوا الأمر عليه، وهذا بعد ما ينسخ الله ما يلقي الشيطان ويحكم الله آياته.
{لِيَعْلَمَ} الرسول (¬2) أن قد أبلغت الرسل كلهم رسالات الله بإذنه من غير زيادة ولا نقصان، وأن ربهم تعالى قد أحاط بما لديهم {وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَدًا}.
...
¬__________
(¬1) ذكره ابن كثير في تفسيره (4/ 432)، والبغوي في تفسيره (4/ 403)، والقرطبي (19/ 18) إلا أنهم قالوا: كثيرًا، بدل: كبيرًا.
(¬2) (الرسول) ليست في الأصل.

(الصفحة : 1667)


المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

إحصائيات وقيمة المكتبة

arabicmegalibrary.com
السعر التقديري
• $ 9.419 •