×

درج الدرر في تفسير الآي والسور ط الحكمة بطاقة الكتاب

[الجزء3]

سورة التوبة

سورة التوبة

{لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا} "هي الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو تُرى له" رواها (¬1) أبو الدرداء وعبادة بن الصامت عنه -عليه السلام- (¬2).
وعن أبي قتادة الأنصاري: سمعت رسول الله (¬3) يقول: "الرؤيا من الله والحلم من الشيطان فهذا حلم أحدكم الحلم يكرهه فليبصُق عن يساره وليستعذ بالله منه فلن يضره" (¬4)، وفي الصحاح عن ابن سيرين (¬5) عن أبي هريرة: "إذا اقترب الزمان لم تكذب رؤيا الرجل المسلم وأصدقكم رؤيا أصدقكم حديثًا، ورؤيا الرجل المسلم جزء من ستة وأربعين جزءًا من النبوة، والرؤيا ثلاث: الرؤيا الصالحة من الله تعالى ورؤيا من تخزين الشيطان ورؤيا من شيء يحدث الإنسان به نفسه فإذا رأى أحدكم ما يكره فلا يحدث وليقم فليصلِّ" (¬6).
{وَلَا يَحْزُنْكَ قَوْلُهُمْ} ادعاؤهم العزة لأنفسهم، ثم ردّ عليهم {هُوَ السَّمِيعُ} لادعائهم العزة لأنفسهم، {الْعَلِيمُ} بضمائرهم.
{وَمَا يَتَّبِعُ} يحتمل وجوهًا أربعة: العطف وتقديره: وما يتبعه الذين، والجحد، أي: وما يتبعك أو وما يتبع الحق، والاستفهام على وجه الإنكار، أي: أيّ شيء يتبع، والمصدر، أي: اتباع الذين {إِنْ يَتَّبِعُونَ} إن هؤلاء يريدون اتباع {الظَّنَّ} في ذلك إشارة إلى البيان والقرآن أو إلى الجعل. ¬__________
(¬1) في الأصل: (يرى).
(¬2) مسلم (479) عن ابن عباس.
أما عن أبي الدرداء فرواه الترمذي (2273، 3106)، وأحمد (6/ 445، 446، 447، 452)، والطيالسي (976)، والحاكم (976).
وأما عن عبادة بن الصامت فرواه الترمذي (2275)، وابن ماجه (898)، وأحمد (5/ 315، 321، 325)، والدارمي (2136)، والطيالسي (583)، والحاكم (3302، 8179).
(¬3) في "ب": (- صلى الله عليه وسلم -).
(¬4) البخاري (3118)، ومسلم (2261) وغيرهما.
(¬5) في "أ": (سيره).
(¬6) البخاري (6614)، ومسلم (2263) وغيرهما.

(الصفحة : 950)


المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

إحصائيات وقيمة المكتبة

arabicmegalibrary.com
السعر التقديري
• $ 9.419 •