×

تقسيم الحديث إلى صحيح، وحسن، وضعيف "رد على أبي غدة، ومحمد عوامة بطاقة الكتاب

[الجزء1]

... قال أبوبكر: عنى إبراهيم بالأحسن: الغريب لأن الغريب غير المألوف يستحسن أكثر من المشهور المعروف، وأصحاب الحديث يعبرون عن المناكير بهذه العبارة.
... ولهذا قال شعبة بن الحجاج ثم ساق إسناده إلى أمية بن خالد، قال: قيل لشعبة مالك لا تروي عن عبدالملك بن أبي سليمان، وهو حسن الحديث؟.
... فقال: من حسنها فررت(¬1).
... ويظهر لي من النص الأخير أن السائل أراد بالحسن الغريب الصحيح وأن شعبة أراد به الغريب المستنكر – والله أعلم –
... ذلك أن عبدالملك بن أبي سليمان وإن قال فيه الحافظ صدوق له أوهام، فإن الذهبي قال فيه: ثقة.
... وبالتأمل في ترجمته يظهر رجحان ما قاله الذهبي.
... بل له تزكيات عطرة من الأئمة انظرها في تهذيب التهذيب وغيره.
... فالسائل أطلق الحسن على الغريب الصحيح إطلاقاً لغوياً حسب اعتقاده في عبدالملك وشعبة أطلق الحسن بمعنى الغريب المستنكر حسب تخوفه من أوهام عبدالملك مع أنه لم يهم إلا في حديث واحد هو حديث الشفعة.
... ونقل الرامهرمزي بإسناده إلى عبدالله بن داود أن سفيان الثوري كان إذا كان الحديث حسنا لم يكد يحدث به(¬2).
... وبإسناده إلى ثابت البناني أنه قال:
... "لولا أن تصنعوا بي ما صنع بالحسن لحدثتكم بأحاديث مؤنقة"(¬3) (أي حسانا معجبة) كما في تهذيب اللغة(¬4).
... وقال ابن عدي: "يزيد بن عطاء مع لينه هو حسن الحديث وعنده غرائب، ومع لينه يكتب حديثه"(¬5).
... وقال الحافظ العراقي رحمه الله.
... "قلت: قد أطلقوا على الحديث الضعيف بأنه حسن، وأرادوا حسن اللفظ لا المعنى الإصطلاحي، فروى ابن عبدالبر في كتاب "بيان آداب العلم، حديث معاذ بن جبل مرفوعا" تعلموا العلم فإن تعلمه لله خشية ..".
¬__________
(¬1) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع (2/100-101).
والجرح والتعديل (1/146) وإسناده إلى شعبة جيد.
(¬2) المحدث الفاصل (ص563-564). والحسن هنا الغريب المستنكر.
(¬3) المحدث الفاصل، ص:564
(¬4) 9/323).
(¬5) الكامل: (7/2728).

(الصفحة : 5)




المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 12000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

Hao123