×

فتاوى الزرقا بطاقة الكتاب

وقت الإمساك في رمضان وحكم الإبر الدَّوائيّة

وقت الإمساك في رمضان وحكم الإبر الدَّوائيّة

وقت الإمساك في رمضان وحكم الإبر الدَّوائيّة

الأستاذ الكريم الشيخ مصطفى الزرقا حفظه الله:
السلام عليكم ورحمة الله وبعد:
لقد نُقل عنكم ما يلي:
1 - نقول: إن الإمساك عن الأكل والشُّرب وجميع المُفطرات عندما يَضرَب مِدفَع الإمساك، حتى إن الناقل ذكر أنكم قلتم: وإذا كان في فمه شيء، فأكد النفي، وأنكم قلتم: عند مدفع الإمساك.
2 - تقولون: إن الإبر التي تُسْتعمل للمَرْضَى تُفطِر، وتُفْسِدُ الصومَ.
فأرجو بيان رأيكم، وهل صحَّ ما نُقِل عنكم؟
أخوكم: يوسف عبد الرحمن البرقاوي
مراقب التوجيه الإسلامي في لواء الزرقاء
إلى الأخ الكريم الأستاذ يوسف عبد الرحمن البرقاوي المحترم مراقب التوجيه الإسلامي في لواء الزرقاء حفظه الله تعالى.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فقد تلقيتُ رسالتك الكريمة المؤرخة في 28 رمضان 1392 هـ الموافق 14/11/1972م فكان ما فيها من آراء سمعتها عني محلِّ استغراب كبير لديَّ.
وإليك جوابي:
1 - أنا لم أقل إن الإمساك عن الطعام والشراب في ليل رمضان واجبٌ عندما يضرب مدفع الإمساك، بل قلت العكس تمامًا. وقد بُحَّ صوتي في الإذاعة في برنامج (أنت تسأل والمفتي يجيب) في الساعة 3.30 قبل الغروب، في أيام رمضان، وأنا أقول وأُكرِّر: إن أذان الإمساك ومدفَعه ليس أذانًا توقيتيًا، بل هو أذان تنبيهي لقرب الفَجر، فليس على الإنسان فيه أن يمتنع عن المُفطرات، وإنما العِبرة بطلوع الفَجْرِ، حتى إنني أعلنت للناس أكثر من ذلك: أنه عندما يسمعُ الإنسان أذان الفجر وفي فمِه لقمة لا بأس أن يبتلعَها؛ لأن هذه المواقيت الشرعية لم يقرِّرْها الشرع على أساس الدقائق والثواني الفلكية، بل على ظهور ملامح الفَجر وضَوئه، كما تدلُّ عليه آثار كثيرة في السنة ا القوليّة والفعليّة.

(الصفحة : 1)




المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر