×

فتاوى الشبكة الإسلامية معدلة بطاقة الكتاب

61000

61278 وساوس الشيطان لإفساد عبادة الإنسان

رقم الفتوى 57967 يجوز استيفاء الحق المالي المجحود بالحيلة
تاريخ الفتوى : 30 ذو القعدة 1425
السؤال
عملت محاسباً بإحدى الشركات، ووقع في قلب صاحب الشركة شك في ذمتي حينما رأى معي مبلغا من المال خاصا بواحد من أقاربي، وقام على أثرها بإيقافي عن العمل، ومراجعة العمليات التي كنت أقوم بها، وخصم من راتبي مبلغا من المال كنت بحكم عملي قد صرفته لبعض المتعاملين مع الشركة كعمولات متعارف عليها وتم إنهاء الأمر، وطلب مني العودة للعمل ولكني فضلت ترك العمل ووفقني الله للعمل بشركة أخرى، ولا أنكر أن صاحب الشركة الأولى ذكرني بالخير عندما سأله صاحب الشركة الجديدة عني، ولكنه لم يصرف لي مبلغا من المال كان مستحقاً لي من الأرباح. وبعد فترة من عملي بالشركة الجديدة وجدت في أوراقي القديمة أشياء تخص الشركة الأولى تعادل قيمتها 25 % من قيمة المبلغ المالي الذي كان مستحقاً لي.
هل هذا المبلغ حلال لي كجزء من حقي؟ أم أن على إرجاعه لصاحب الشركة؟
الفتوى
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:
فإذا تأكدت من أن لك في ذمة صاحب الشركة المذكورة أي مبلغ من المال ثم منعوك إياه ظلما ودون رضا منك جاز لك أخذه ولو كان ذلك بالحيلة، بشرط أن لا تزيد عما هو لك في ذمتهم، وهذا هو الراجح من أقوال العلماء، كما بيناه في الفتوى رقم: 49905 .
والله أعلم.
المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه
فتاوى ذات صلة
حكم استعمال و استئجار مسروق أومفقود
لا يحق لدولة أن تستولي على أملاك مواطنيها إلا بشروط
من اشترى شيئا ثم تبين له أنه مغصوب.
المزيد
مقالات ذات صلة
57968
تزوج واسع في تزويج أخواتك
الفهرس » فقه الأسرة المسلمة » النكاح » مقدماته » حكم النكاح وحكمته (324)

(الصفحة : 6637)




المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر