×

فتاوى موقع الألوكة بطاقة الكتاب

حكم الفسيخ والبسطرمة

حكم الفسيخ والبسطرمة

وقال الشيخ السيد سابق في كتاب "فقه السُّنَّة": كثيرًا ما يُخْلَطُ السمك بالملح؛ ليبقى مدة طويلة بعيدًا عن الفساد، ويُتَّخَذ من أصنافه المختلفة: السَّردِين، والفسيخ، والرِّنجة، والمُلُوحَة، وكل هذه طاهرة، ويَحِلُّ أكلها ما لم يكن فيه ضرر، فإنه يَحْرُم؛ لضرره بالصحة حينئذ".
أما (البَسْطِرْمَةُ) وهي اللحم المُخَلَّل، بإضافة المِلْح ونزع الماء، فإذا كانت مُصَنَّعَةً من لحمٍ حلال ومذبوح وَفْقًا للشريعة الإسلامية -: فلا شيء فيها - إن شاء الله تعالى - وهي تشبه القَدِيدَ.
وبناءً على ما تَقَدَّم: فالذي نَراه طَهَارةُ الفَسِيخِ والبَسْطِرْمَةِ، وإباحة أكلهما؛ بقاءً على أصل الإباحة، ما لم يُثْبِت الأطباءُ الثِّقاتُ ضَرَرَهُ بالصحة، فإن ثبت ضررُهُ، فلا يجوز أكله،، والله أعلم.

(الصفحة : 2)


المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

إحصائيات وقيمة المكتبة

arabicmegalibrary.com
السعر التقديري
• $ 9.419 •