×

فتاوى موقع الألوكة بطاقة الكتاب

آخر فريضة فرضها الله على عباده.

آخر فريضة فرضها الله على عباده.

العنوان: آخر فريضة فرضها الله على عباده.
رقم الفتوى: 2206
المفتي: الشيخ خالد بن عبدالمنعم الرفاعي
-----------------------------------------
السؤال:
ما آخر فريضة فرضها الله على عباده؟
برجاء الاهتمام بسؤالى وإن لم يَرتَقِ السؤال للطرح على الموقع، فأرجو أن تُرسَل لي الإجابة على الإميل، وجزاكم الله كل خير.
-----------------------------------------
الجواب:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومن والاه، أمَّا بعدُ:
فإن الحج هو آخر الفرائض التي فرضها الله على عباده، وكان فَرْضُه في العام التاسع أو العاشر للهجرة، حيث بادر النبي - صلى الله عليه وسلم - بحَجَّة الوداع، ونَزلَت عليه يوم عرفة آخرُ آية، وهي: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا} [المائدة: 3].
قال ابن القيم في "الهدي": "لما فُرِضَ الحج سنة تسع أو عشر بادر - صلى الله عليه وسلم - إليه على الفَوْر سنة عشر، وهي حَجَّتُه الوحيدة. ثم قال: فإن قيل: فمِن أين لكم تأخيرُ نزول فَرْضِه إلى التاسعة أو العاشرة؟ قيل: لأن صدر سورة آل عمران نَزَلَ عام الوفود، وفيه قَدِمَ وفدُ نجرانَ على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وصَالَحَهم على أداء الجزية.
والجزية إنما نزلت عامَ تبوك سنة تسع، وفيها نزل صدر سورة آل عمران، ونَاظَر أهل الكتاب، ودعاهم إلى التوحيد والمُبَاهَلَةِ؛ ويدل عليه أن أهل مكة وَجَدُوا في نفوسهم على ما فاتهم من التجارة من المشركين لما أنزل الله - تعالى -: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلَا يَقْرَبُوا الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَذَا} [التوبة: 28]، فأعَاضَهم اللهُ – تعالى - مِن ذلك بالجزية.

(الصفحة : 1)


المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

إحصائيات وقيمة المكتبة

arabicmegalibrary.com
السعر التقديري
• $ 9.419 •