×

فتاوى موقع الألوكة بطاقة الكتاب

إخراج زكاة الفطر لليتامى

إخراج زكاة الفطر لليتامى

العنوان: إخراج زكاة الفطر لليتامى
رقم الفتوى: 2334
المفتي: الشيخ خالد بن عبدالمنعم الرفاعي
-----------------------------------------
السؤال:
هل يجوز إخراج زكاة الفطر لليتامى؟
-----------------------------------------
الجواب:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومن والاه، أمَّا بعدُ:
فإنَّ صَدَقَةَ الفِطْرِ تُصرَفُ لِلفُقَرَاءِ والمساكِينِ والمُحْتاجِينَ خاصَّةً ولا تُصْرَفُ في مصارف الزَّكاةِ الثمانية؛ لِوُرود الأحاديث في ذلك، فمنها: ما جاء في الحديث عنِ ابْنِ عبَّاسٍ - رضي الله عنهما - قال: ((فَرَضَ رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم - زَكاةَ الفِطْرِ طُهْرَةً لِلصَّائِمِ مِنَ اللَّغْوِ والرَّفَثِ وَطُعْمَةً لِلمساكينِ، فَمَنْ أدَّاها قَبْلَ الصلاةِ فَهِيَ زكاةٌ مقبولةٌ، وَمَنْ أدَّاها بعد الصلاة فَهِيَ صدقةٌ مِنَ الصَّدقاتِ))؛ رواه أبو داود وابنُ ماجه والحاكِمُ وصحَّحه.
قال العلاَّمة ابنُ القيِّم - رحمه الله -: "وكان من هَدْيِهِ - صلى الله عليه وسلم - تخصيصُ المساكينِ بهذه الصدقة، ولم يكن يقسمها على الأصناف الثَّمانية قَبْضَةً قبْضَةً، ولا أَمَرَ بِذَلِكَ، ولا فَعَلَهُ أحدٌ من أصحابِه ولا مَنْ بَعْدَهُمْ، بَلْ أحدُ القولَيْنِ عِندنا - أي عند الحنابلة - إنه لا يَجُوزُ إخراجُها إلا على المساكينِ خاصَّة، وهذا القول أَرْجَحُ مِنَ القَوْلِ بِوُجوبِ قِسمَتِها على الأصنافِ الثَّمانِيَةِ" زاد لمعاد في هَدْيِ خَيْرِ العباد 2/22.
وعليه فإنه يجوز إخراج زكاة الفطر لليتامى بِشَرْطِ أن يكونوا فقراء أو مساكين، أمَّا اليتيمُ الغَنِيّ فلا يجوزُ أنْ يُعْطَى مِنها،، والله أعلم.

(الصفحة : 1)


المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

إحصائيات وقيمة المكتبة

arabicmegalibrary.com
السعر التقديري
• $ 9.419 •