×

    حريز بن عثمان بن جبر بن أحمر بن أسعد الرحبى المشرقى ، أبو عثمان ، و يقال أبو عون ، الشامى الحمصى

    الطبقة : 5 : من صغار التابعين

    روى له : (البخاري ) (أبو داود )الترمذي (النسائي ) (ابن ماجه )

    الجرح والتعديل :

    قال المزي في تهذيب الكمال :
    ( خ د ت س ق ) : حريز بن عثمان بن جبر بن أحمر بن أسعد الرحبى المشرقى أبو عثمان ، و يقال : أبو عون الشامى الحمصى ، و رحبة ْ بالفتح ْ : فى حمير ، قدم بغداد زمن المهدى و حدث بها . اهـ .
    و قال المزى :
    ذكره خليفة بن خياط فى الطبقة الرابعة من أهل الشام .
    و ذكره أبوالحسن بن سميع فى الطبقة الخامسة .
    و قال المفضل بن غسان الغلابى ، عن على بن عياش الحمصى : جمعنا حديث حريز بن
    عثمان فى دفتر نحوا من مئتى حديث فأتيناه به فجعل يتعجب من كثرته و يقول : هذا
    كله عنى ! مرتين .
    و قال أبو بكر البغدادى صاحب " تاريخ الحمصيين " : لم يكن له كتاب ، إنما كان
    يحفظ ، لا يختلف فيه ، ثبت فى الحديث .
    و قال البخارى : قال محمد بن المثنى : حدثنا معاذ بن معاذ قال : حدثنا حريز بن
    عثمان أبو عثمان ، و لا أعلم أنى رأيت أحدا من أهل الشام أفضله عليه .
    قال البخارى : و قال أبو اليمان : كان حريز يتناول من رجل ثم ترك ـ يعنى عليا
    رضى الله عنه ـ .
    و قال أبو أحمد بن عدى : حدثنا بن أبى عصمة ، قال : حدثنا أحمد بن أبى يحيى قال : سمعت أحمد بن حنبل يقول : حديث حريز نحو من ثلاث مئة ، و هو صحيح الحديث
    إلا أنه يحمل على على .
    و قال أبو عبيد الآجرى ، عن أبى داود : سألت أحمد بن حنبل ، عن حريز ، فقال : ثقة ، ثقة ، ثقة .
    و قال الحسين بن إدريس الأنصارى ، عن أبى داود : سمعت أحمد قال : ليس بالشام
    أثبت من حريز ، إلا أن يكون بحير ، قيل لأحمد : فصفوان ؟ ، قال : حريز ثقة .
    قال : و قال أبو داود : سمعت أحمد و ذكر له حريز و أبو بكر بن أبى مريم و صفوان ، فقال : ليس فيهم مثل حريز ، ليس أثبت منه ، و لم يكن يرى القدر ، قال :
    و سمعت أحمد مرة أخرى يقول : حريز ثقة ، ثقة .
    و قال إسحاق بن منصور ، و معاوية بن صالح ، و المفضل بن غسان الغلابى ، و عباس
    الدورى ، و عثمان بن سعيد الدارمى ، عن يحيى بن معين : ثقة .
    و قال إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد ، عن يحيى بن معين : عبد الرحمن بن يزيد
    ابن جابر ، و أبو بكر بن أبى مريم ، و حريز بن عثمان هؤلاء ثقات .
    و قال محمد بن عثمان بن أبى شيبة : و سئل على ابن المدينى عن حريز بن عثمان ،
    فقال : لم يزل من أدركناه من أصحابنا يوثقونه .
    و قال عثمان بن سعيد الدارمى ، عن عبد الرحمن بن إبراهيم دحيم : حريز بن عثمان
    حمصى ، جيد الإسناد ، صحيح الحديث .
    و قال يعقوب بن سفيان ، عن دحيم : ثور ، و حريز ، و أرطاة ، كل هؤلاء ثقة .
    و قال أبو حاتم : سمعت دحيما يثنى على حريز .
    و قال الأحوص بن المفضل بن غسان ، عن أبيه : و يقال فى حريز بن عثمان مع تثبته
    أنه كان سفيانيا ، و قال فى موضع آخر : حريز بن عثمان ثبت .
    و قال احمد بن عبد الله العجلى : شامى ، ثقة ، و كان يحمل على على .
    و قال عمرو بن على : كان ينتقص عليا و ينال منه ، و كان حافظا لحديثه ، سمعت
    يحيى يحدث عن ثور عنه .
    و قال فى موضع آخر : ثبت شديد التحامل على على .
    و قال محمد بن عبد الله بن عمار الموصلى : يتهمونه أنه كان ينتقص عليا ،
    و يروون عنه ، و يحتجون بحديثه و ما يتركونه .
    و قال أبو حاتم : حسن الحديث ، و لم يصح عندى ما يقال فى رأيه ، و لا أعلم
    بالشام أثبت منه ، هو أثبت من صفوان بن عمرو و أبى بكر بن أبى مريم ، و هو ثقة
    متقن .
    و قال أحمد بن سليمان الرهاوى : سمعت يزيد بن هارون يقول : و قيل له : كان حريز
    يقول : لا أحب عليا ، قتل آبائى ، قال : لم أسمع هذا منه ، كان يقول : لنا
    إمامنا و لكم إمامكم .
    و قال الحسن بن على الخلال : قلت ليزيد بن هارون : هل سمعت من حريز بن عثمان
    شيئا تنكره عليه من هذا الباب ؟ قال : إنى سألته أن لا يذكر لى شيئا من هذا
    مخافة أن أسمع منه شيئا يضيق على الرواية عنه ، قال : و أشد شىء سمعته يقول :
    لنا أمير و لكم أمير ـ يعنى لنا معاوية و لكـم على ـ فقلت ليزيد : فقد آثرنا
    على نفسه ؟ قال : نعم .
    و قال الخلال أيضا : حدثنا عمران بن أبان ، قال : سمعت حريز بن عثمان يقول : لا أحبه قتل آبائى ـ يعنى عليا ـ .
    و قال يعقوب بن سفيان : حدثنا محمد بن عبد الله ، قال سمعت بعض أصحابنا يذكر
    عن يزيد بن هارون ، قال : قال حريز بن عثمان : لا أحب من قتل لى جدين .
    و قال أحمد بن سعيد الدارمى ، عن أحمد بن سليمان المروزى : حدثنا إسماعيل بن
    عياش ، قال : عادلت حريز بن عثمان من مصر إلى مكة فجعل يسب عليا و يلعنه .
    و قال محمد بن عمرو العقيلى : حدثنا محمد بن أيوب بن يحيى بن الضريس ، قال :
    حدثنا يحيى بن المغيرة قال : ذكر جرير أن حريزا كان يشتم عليا على المنابر .
    و قال أبو بكر محمد بن الحسن بن زياد النقاش المقرىء : حدثنا مسيح بن حاتم ،
    قال : حدثنا سعيد بن سافرى الواسطى ، قال : كنت فى مجلس أحمد بن حنبل ، فقال
    له رجل : يا أبا عبد الله ، رأيت يزيد بن هارون فى النوم ، فقلت له : ما فعل
    الله بك ؟ قال : غفر لى ، و رحمنى ، و عاتبنى فقلت : غفر لك ، و رحمك ،
    و عاتبك ؟ قال : نعم ، قال لى : يا يزيد بن هارون ، كتبت عن حريز بن عثمان ؟
    فقلت : يا رب العزة ، ما علمت إلا خيرا قال : إنه كان يبغض أبا الحسن على بن
    أبى طالب .
    و قد روى هذا المنام عن يزيد بن هارون من غير وجه .
    و قال الحافظ أبو بكر أحمد بن على الخطيب فيما أخبرنا أبو العز الشيبانى ، عن
    أبى اليمن الكندى ، عن أبى منصور القزاز عنه : أخبرنا أبو بكر عبد الله بن على
    ابن حمويه بن أبرك الهمذانى ، قال : أخبرنا أحمد بن عبد الرحمن الشيرازى ،
    قال : حدثنا أبو حفص عمر بن أحمد بن يونس بن نعيم البغدادى بها ، قال : حدثنى
    أبى على الحسين بن أحمد بن على المالكى ، قال : حدثنا عبد الوهاب بن الضحاك ،
    قال : حدثنا إسماعيل بن عياش ، قال : سمعت حريز بن عثمان ، قال : هذا الذى
    يرويه الناس عن النبى صلى الله عليه وسلم قال لعلى :
    " أنت منى بمنزلة هارون من موسى " حق ، و لكن أخطأ السامع ، قلت : فما هو ؟
    فقال : إنما هو : " أنت منى مكان قارون من موسى " قلت : عن من ترويه ؟
    قال : سمعت الوليد بن عبد الملك يقوله و هو على المنبر قال الحافظ أبو بكر
    الخطيب : عبد الوهاب بن الضحاك كان معروفا بالكذب فى الرواية ، فلا يصح الاحتجاج بقوله .
    و به قال : أخبرنى السكرى ، قال : أخبرنى محمد بن عبد الله الشافعى ، قال :
    حدثنا جعفر بن محمد بن الأزهر ، قال : حدثنا ابن الغلابى ، قال : حدثنا يحيى بن
    معين ، قال : سمعت على بن عياش ، قال : سمعت حريز بن عثمان يقول لرجل : ويحك
    أما خفت الله حكيت عنى أنى أسب عليا ؟ و الله ما أسبه ، و ما سببته قط .
    و به قال : أخبرنا أحمد بن أبى جعفر قال : أخبرنا يوسف بن أحمد ، قال : حدثنا
    محمد بن عمرو العقيلى ، قال : حدثنا محمد بن إسماعيل ، قال : حدثنا الحسن بن
    على الحلوانى ، قال : حدثنى شبابة ، قال : سمعت حريز بن عثمان قال له رجل :
    يا أبا عثمان ، بلغنى أنك لا تترحم على على ، قال : فقال له : اسكت ، ما أنت
    و هذا ، ثم التفت إلى فقال : رحمه الله مئة مرة .
    و قال مكحول البيروتى : حدثنا جعفر بن أبان ، قال : سمعت على بن عياش و سأله
    رجل من أهل خراسان ، عن حريز : هل كان يتناول عليا ؟ ، فقال : أنا سمعته يقول :
    إن أقواما يزعمون أنى أتناول عليا معاذ الله أن أفعـل ذلك ، حسيبهم الله .
    و قال أبو بكر بن أبى داود ، عن معاوية بن عبد الرحمن الرحبى الحمصى : سمعت
    حريز بن عثمان ، و يكنى أبا عثمان ، و كان أبيض الرأس و اللحية ، و كان له جمة
    إلى شحمة أذنيه ، يقول : لا تعاد أحدا حتى تعلم ما بينه و بين الله ، فإن يكن
    محسنا فإن الله لا يسلمه لعداوتك ، و إن يكن مسيئا فأوشك بعمله أن يكفيكه .
    و قال أبو أحمد بن عدى : و حريز بن عثمان من الأثبات فى الشاميين ، يحدث عنه
    الثقات مثل الوليد بن مسلم ، و محمد بن شعيب ، و إسماعيل بن عياش ، و مبشر بن إسماعيل ، و بقية ، و عصام بن خالد و يحيى الوحاظى ، و حدث عنه من ثقات أهل العراق : يحيى القطان ـ و ناهيك به ـ و معاذ بن معاذ ، و يزيد بن هارون ،
    و أحمد بن حنبل ، و يحيى بن معين ، و دحيم ، و إنما وضع منه ببغضه لعلى ،
    و تكلموا فيه .
    قال يزيد بن عبد ربه ، و يحيى بن صالح الوحاظى و غير واحد : مات سنة ثلاث
    و ستين و مئة .
    قال يزيد : و مولده سنة ثمانين .
    و قال محمد بن المصفى : مات سنة ثنتين و ستين .
    و قال سليمان بن سلمةالخبائرى : مات سنة ثمان و ستين .
    و الصحيح الأول ، و الله أعلم .
    روى له الجماعة سوى مسلم .
    روى له البخارى حديثين ، و قد وقع لنا أحدهما عاليا جدا .
    أخبرنا به المشايخ الثمانية : أبو الفرج عبد الرحمن بن أبى عمر بن قدامة ،
    و أبو الحسن ابن البخارى ، و أبو محمد عبد الرحيم بن عبد الملك بن عبد الملك
    المقدسيون ، و أبوالعباس أحمد بن شيبان بن تغلب الشيبانى ، و أبو يحيى إسماعيل
    ابن أبى عبد الله بن حماد ابن العسقلانى ، و زينب بنت مكى بن على بن كامل الحرانى ، و زينب بنت أحمد بن عمر بن كامل المقدسى بدمشق ، و أبو الفضل
    عبد الرحيم بن يوسف بن يحيى ابن خطيب المزة ، بمصر ، قالوا : أخبرنا أبو حفص عمر بن محمد بن طبرزد ، قال : أخبرنا القاضى أبو بكر محمد بن عبد الباقى الأنصارى و أبو المواهب أحمد بن محمد بن عبد الملك بن ملوك الوراق ، قالا :
    أخبرنا القاضى أبو الطيب طاهر بن عبد الله بن طاهر الطبرى ، قال : أخبرنا أبو
    أحمد محمد بن أحمد بن الغطريف بجرجان قال : حدثنا أبو خليفة الفضل بن الحباب
    الجمحى ، قال : حدثنا الوليد بن هشام القحذمى ، قال : حدثنا حريز بن عثمان ،
    قال : سألت عبد الله بن بسر : أشاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فأوما إلى
    عنفقته .
    رواه عن عصام بن خالد ، عن حريز بن عثمان فوافقناه فى شيخ شيخه بعلو ، و هو أحد
    ثلاثياته . اهـ .
    ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ
    قال الحافظ في تهذيب التهذيب2 / 240 :
    و ذكر اللالكائى أن مسلما روى له ، و ذلك وهم منه .
    قلت : و حكى الأزدى فى "الضعفاء " : أن حريز بن عثمان روى أن النبى صلى الله عليه وآله وسلم لما أراد أن يركب بغلته جاء على بن أبى طالب ، فحل حزام البغلة ليقع النبى صلى الله عليه وآله وسلم .
    قال الأزدى : من كانت هذه حاله لا يروى عنه .
    قلت : لعله سمع هذه القصة أيضا من الوليد .
    و قال ابن عدى : قال يحيى بن صالح الوحاظى : أملى على حريز بن عثمان عن عبد الرحمن بن ميسرة عن النبى صلى الله عليه وآله وسلم حديثا فى تنقيص على بن أبى طالب لا يصلح ذكره ، حديث معقل منكر جدا لا يروى مثله من يتقى الله ، قال الوحاظى : فلما حدثنى بذلك قمت عنه و تركته .
    و قال غنجار : قيل ليحيى بن صالح : لم لم تكتب عن حريز ؟ فقال : كيف أكتب عن رجل صليت معه الفجر سبع سنين ، فكان لا يخرج من المسجد حتى يلعن عليا سبعين مرة .
    و قال ابن حبان : كان يلعن عليا بالغداة سبعين ، و بالعشى سبعين مرة ، فقيل له فى ذلك ، فقال : هو القاطع رؤوس آبائى و أجدادى . و كان داعية إلى مذهبه يتنكب حديثه . انتهى .
    و إنما أخرج له البخارى لقول أبى اليمان إنه رجع عن النصب كما مضى نقل ذلك عنه و الله أعلم . اهـ .
    ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ ْ

    رتبته عند بن حجر : ثقة ثبت رمى بالنصب

    رتبته عند الذهبي : ثقة . . . و هو ناصبى

    الشيوخ :

    قال المزي في تهذيب الكمالروى عنه :

    أبى الوليد أزهر بن راشد الهوزنى
    أيفع بن عبد الكلاعى
    حبان بن زيد الشرعبى ( بخ د )
    حبيب بن صالح
    حبيب بن عبيد الرحبى ( مد )
    خالد بن محمد الثقفى
    خالد بن معدان
    خمير بن يزيد الرحبى
    راشد بن سعد ( د )
    سعيد بن مرثد الرحبى
    سلمان بن سمير ( بخ )
    سليم بن عامر الخبائرى ( ت س )
    أبو روح شبيب بن نعيم
    شرحبيل بن شفعة الرحبى ( ق )
    شرحبيل بن مسلم الخولانى
    الضحاك بن عبد الرحمن بن عرزب
    طليق بن سمير الرعينى
    عبد الله بن بسر المازنى ( خ ) ، صاحب النبى صلى الله عليه وسلم
    عبد الله بن غابر الألهانى
    عبد الأعلى بن عدى البهرانى
    عبد الرحمن بن جبير بن نفير الحضرمى
    عبد الرحمن بن أبى عوف الجرشى ( د س )
    عبد الرحمن بن ميسرة الحضرمى ( د ق )
    عبد الواحد بن عبد الله النضرى ( خ )
    على بن أبى طلحة
    عمرو بن شعيب
    عمران بن محمد
    القاسم بن محمد الثقفى
    القاسم أبى عبد الرحمن الدمشقى
    معاوية بن يزيد الرحبى
    نعيم بن نمحة
    أبى الحسن نمران بن مخمر
    أبى زياد يحيى بن عبيد الغسانى
    يزيد بن صليح الرحبى ( د )
    أبى مريم الحمصى ، صاحب القناديل .

    تلاميذه :

    قال المزي في تهذيب الكمال : روى عنه

    آدم بن أبى إياس
    إسحاق بن سليمان الرازى ( ق )
    إسماعيل بن عياش
    بشر بن بكر التنيسى
    بقية بن الوليد ( س )
    بكر بن بكار البصرى
    ثور بن يزيد الرحبى ، و هو من أقرانه
    جنادة بن مروان
    الحارث بن النعمان بن سالم البزاز أبو النضر الأكفانى
    حجاج بن محمد الأعور ( د س )
    الحسن بن موسى الأشيب
    أبو اليمان الحكم بن نافع البهرانى
    أبو همام سعيد بن أبى سعيد الزبيدى الحمصى ـ أحد المجهولين ـ
    سفيان بن حبيب البصرى
    شبابة بن سوار المدائنى
    شعيب بن حرب
    عباد بن عباد الخواص
    أبو المغيرة عبد القدوس بن الحجاج الخولانى ( د فق )
    عبد الملك بن محمد الصنعانى
    عتبة بن السكن الفزارى
    عثمان بن سعيد بن كثير بن دينار الحمصى
    عصام بن خالد الحضرمى ( خ )
    على بن الجعد ( د )
    على بن حفص المدائنى
    على بن عياش الحمصى ( خ )
    عمر بن على المقدمى
    عمران بن أبان الواسطى
    عيسى بن يونس ( د )
    مبشر بن إسماعيل الحلبى ( د )
    محمد بن حمير
    محمد بن عثمان القرشى البصرى ( بخ )
    مخلد بن يزيد
    مسلمة بن على الخشنى
    معاذ بن معاذ العنبرى
    معاوية بن عبد الرحمن الرحبى الحمصى
    معاوية بن عمرو الكلاعى
    الوليد بن مسلم ( د س ق )
    الوليد بن هشام القحذمى البصرى
    يحيى بن أبى بكير الكرمانى ( ت )
    يحيى بن سعيد العطار الحمصى
    يحيى بن سعيد القطان
    يحيى بن صالح الوحاظى
    يزيد بن هارون ( ق ) .

    تاريخ ميلاده :

    80 هـ

    تاريخ وفاته :

    163 هـ

    رواة التهذيبين :

    حريز بن عثمان بن جبر بن احمر بن اسعد الرحبي المشرقي ابو عثمان و يقال ابو عون الشامي الحمصي

المكتبة العربية الكبرى

تم بناءها على قاعدة بيانات المكتبة الشاملة المطورة بعد تزويدها بأكثر من 16000 كتاب من كتب التراث العربي والإسلامي.
حقوق البرنامج محفوظة للمطور. والمحتوى متاح للنشر للجميع بشرط ذكر المصدر

إحصائيات وقيمة المكتبة

arabicmegalibrary.com
السعر التقديري
• $ 9.419 •