تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » ألم أك جاركم ويكون بيني … وبينكم المودّة والإخاء

ألم أك جاركم ويكون بيني … وبينكم المودّة والإخاء

  • بواسطة

ألم أك جاركم ويكون بيني … وبينكم المودّة والإخاء
.. البيت للحطيئة من أبيات يهجو بها الزّبرقان بن بدر وقومه، ويمدح آل بغيض بن شماس. (قطر، وشذور) .. يريد أن يقول: كنت جاركم، ثم عدلت إلى غيركم فأنتم غير أهل للجوار والمودة …
أك: أصلها: أكن: مجزوم بالسكون، والنون المحذوفة للتخفيف. ويكون. مضارع ناقص منصوب بأن المضمرة بعد واو المعية في جواب الاستفهام الإنكاري، وهو شاهد
البيت. والظرف الأول (بيني) خبرها مقدم. والمودة: اسمها، مؤخر. [سيبويه ج 1/ 425 وشذور الذهب، والهمع ج 2/ 13 والأشموني ج 3/ 307].

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *