تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » فذاك وخم لا يبالي السّبّا … الحزن بابا والعقور كلبا

فذاك وخم لا يبالي السّبّا … الحزن بابا والعقور كلبا

  • بواسطة

فذاك وخم لا يبالي السّبّا … الحزن بابا والعقور كلبا
هذا من رجز رؤبة بن العجاج. والحزن: الغليظ. وصف رجلا بشدة الحجاب ومنع الضيف كأنّ بابه وثيق لا يستطاع فتحه وأنّ كلبه عقور لمن ينزل بساحته باغيا معروفه، ولا يبالي أن يسبّ، ويرى المال أحبّ إليه من عرضه.
والشاهد فيه: نصب «بابا» و «كلبا» على حدّ قولهم «الحسن وجها» وهو من باب التمييز. [الخزانة/ 8/ 227 والأشموني/ 3/ 14، وسيبويه/ 1/ 103].

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *