تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » هذا جبريل جاء يعلم الناس دينهم

هذا جبريل جاء يعلم الناس دينهم

  • بواسطة

صحيح البخاري


باب سؤال جبريل النبي ﷺ عن الإيمان والإسلام والإحسان وعلم الساعة

وبيان النبي ﷺ له، ثم قال: جاء جبريل عليه السلام يعلمكم دينكم فجعل ذلك كله دينا وما بين النبي ﷺ لوفد عبد القيس من الإيمان وقوله تعالى { ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه }

[50] حدثنا مسدد قال: حدثنا إسماعيل بن إبراهيم أخبرنا أبو حيان التيمي عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال:

كان النبي ﷺ بارزا يوما للناس فأتاه جبريل، فقال: ما الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وبلقائه ورسله وتؤمن بالبعث قال: ما الإسلام قال الإسلام أن تعبد الله ولا تشرك به وتقيم الصلاة وتؤدي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان قال: ما الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك قال متى الساعة قال: ما المسؤول عنها بأعلم من السائل وسأخبرك عن أشراطها إذا ولدت الأمة ربها وإذا تطاول رعاة الإبل البهم في البنيان في خمس لا يعلمهن إلا الله ثم تلا النبي ﷺ { إن الله عنده علم الساعة } الآية ثم أدبر، فقال ردوه فلم يروا شيئا، فقال هذا جبريل جاء يعلم الناس دينهم

قال أبو عبد الله جعل ذلك كله من الإيمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *