المكتبة العربية الكبرى
المزيد من الكتب على بلوقر المكتبة
×

الرد على المذاهب والشبهات » الوحي القرآني في الفكر اللاهوتي

عدد الصفحات : 54

الوحي القراني في الفكر اللاهوتي


الصفحة رقم 3 من كتاب الوحي القرآني في الفكر اللاهوتي

إذ إن ذلك يعود إلى ما بعد عام (711ه) (1311م) أي بعد سبعة قرون من ظهور الإسلام، عندما قرر مجمعُ فيينا الكنسي إنشاء خمسة كراسٍ لتعليم اللغة العربية في أكبر خمس جامعات في أوربا (باريس، أكسفورد، بولونيا، سلمنكا، جامعة الإدارة المركزية البابوية) وعَيَّن للتدريس فيها مدرسين كاثوليكيين؛ من أجل التمهيد والإعداد لارتداد العرب إلى المسيحية(1).
وكان اللاهوتي المعروف الأب بطرس الموقر رئيس رهبان دير كلوني القائم على أول ترجمة لاتينية لمعاني القرآن الكريم (538ه) (1143م)، فكانت أول لغة من لغات العالم الغربي يمكن أن تُقرأ بها معاني القرآن الكريم.
ومثّل القديس توما الإكويني (622- 673ه) (1225- 1274م) اللاهوتي الدومينيكاني الذي يعد أكبر مفكري الغرب في العصور الوسطى، والذي أصبح فكره اللاهوتي المذهب شبه الرسمي للكنيسة الكاثوليكية، مثَّل برأيه اللاهوتي في القرآن الكريم نقطة فارقة في تاريخ الجدل الديني ضد القرآن الكريم.
وجاء اللاهوتي مارتن لوثر (888- 953ه) (1483ـ 1546م)؛ ليؤسس بتفكيره اللاهوتي حول القرآن الكريم، العقيدة والفكر الديني للبروتستانت طوال القرون الستة المنصرمة.
__________
(1) Francis Dvornilk, The Ecumenical Councils, pp. 65 – 66, Hawthorn Books. New York, 1961.
وانظر: يوهان فوك، تاريخ حركة الاستشراق، ص 31 بترجمة عمر العالم، دار قتيبة، ط الأولى، دمشق، بيروت 1417ه - 1996م.

3

مكتبة الـ PDF

جميع الكتب في قسم pdf تم نشرها بطلب من المؤلفين وأصحاب الحقوق